لا توجد تعليقات

نفق زيغانا واحد من أهم مشاريع المواصلات في تركيا

نفق زيغانا واحد من أهم مشاريع المواصلات في تركيا، بل ومن أضخم مشاريع البنى التحتية، وهو نفق يتم إنشاؤه على طريق “طرابزون – غوموشهانة / Trabzon – Gümüşhane”.

نفق زيغانا يدخل الخدمة في 2021

وقد بدأت أعمال تأسيسه منذ عام 2016، وسيدخل الخدمة في عام 2021، حيث سيكون أطول نفق بري في أوروبا في الوقت الذي تسعى فيه تركيا إلى رفد كافة أرجاء البلاد بمشاريع عملاقة من شأنها رفع مستوى الخدمات بشكل عام، وهو ما يؤثر على الفرص الاستثمارية، سواء على صعيد الاستثمار العقاري أو السياحي أو غيرها من القطاعات.

وقد أضيفت كلمة “الجديد” لأن مشروع “نفق زيغانا” في الأصل مشروع قديم، قد تم وضع حجر أساسه قبل حوالي 43 عاماً تحت اسم ” نفق زيغانا الأول”، لكن لم يتم إكمال العمل فيه، وتجري أعمال إنشائه حالياً على قدم وساق، حيث من المتوقع أن يكون تحت الخدمة في عام 2021، وسيحقق قفزة على مستوى المواصلات في تركيا.
وقد صرح مدير المنطقة العاشرة السيد “صلاح الدين بيرم شاووش” في اجتماع لمجلس تنظيم منطقة “غوموشهانة” قائلاً: “سيكون هذا النفق ثاني أطول نفق ثنائي الاتجاه في العالم بطول 14.5 كلم، كما أن الأعمال الإنشائية مستمرة فيه على مدار الساعة”.

تقدم ملحوظ في عمل نفق زيغانا

وأضاف السيد “شاووش” بقوله: “تقدمنا في النفق من جهة طرابزون بمقدار 4 كلم لكل اتجاه، وكذلك بمقدار 4 كلم من جهة “غوموشهانه”، والأعمال مستمرة في حفر الفتحات؛ فقد أنجزنا فتحة رئيسة وأخرى ثانوية من جهة “غوموشهانة”، ومع إنهائها نكون قد أنهينا تأمين التهوية، والأعمال في كلا الطرفين مستمرة على مدار اليوم، وسنرى الضوء فيه في عام 2020، ونعتقد أنه سيتم الانتهاء منه بالكامل في 2021

مشاريع متصلة مع نفق زيغانا وطريق الحرير يلوح في الأفق

وفي مشاريع متصلة تم التقدم لـ مسافة 1400 متر في نفق فاوك “VAUK”، الذي يربط «غوموشهانه” مع “بايبورت”، والذي من المخطط أن يكون طول نفق فاوك 1700 متر، كما أن الأعمال تسير بشكل جيد في نفق بيكون – PEKÜN، وقال السيد “شاووش”: “هذا أيضاً مشروع مهم سيستمر العمل فيه، وسيتم دمج هذين النفقين بنفق “زيغانا”، وبذلك نكون قد أحيينا طريق الحرير التاريخي“، والجدير بالذكر أن نفق زيغانا هو أطول نفق بري في اوربا.
كما أن الأعمال الإنشائية مستمرة في نفق “بيكون – PEKÜN” المزدوج الذي يبلغ طوله 6350 متر، ويصل بين “غوموشهانه وكيلكيت / Gümüşhane – Kelkit”، ووفق ما أفاد به السيد “شاووش” فقد تم قطع مسافة ألف متر في كل اتجاه

التعليقات(0)